لشعور بالنشاط: العلوم التي تشرح تحسن عملية الهضم والصحة العامة ووظائف الأمعاء بعد تناول حبوب الإفطار التي تحتوي على نخالة القمح الغنية بالألياف

لشعور بالنشاط: العلوم التي تشرح تحسن عملية الهضم والصحة العامة ووظائف الأمعاء بعد تناول حبوب الإفطار التي تحتوي على نخالة القمح الغنية بالألياف

لا يتناول الكثير من الناس الألياف بشكل كاف، ما يعرضهم للشعور بعدم الراحة بسبب اضطراب عملية الهضم، واللذي يؤثر بالتالي على الصحة بوجه عام. وقد بحثت هذه الدراسة تحسن وظائف الجهاز الهضمي والأثار الإيجابية المترتبة على تناول حبوب أول بران من كِلوقز. فخلال الدراسة، تناول المشاركون وعاء من حبوب الإفطار يحتوي على ٥ جرامات من الألياف (٣,٥ جرامات منها من نخالة القمح) لمدة ١٤ يومياً متتالية، مع تدوين ملاحظاتهم بصفة يومية. 

ظهرت العديد من البراهين الواضحة من خلال الآتي:

 

تحسن وظيفة الأمعاء

الهضم – انخفاض مستويات الانتفاخ والامساك وقلة

الصحة العامة – الشعور بالرشاقة وتركيز ذهني أعلى وشعور عام بالسعادة والطاقة وانخفاض مستوى الضغط النفسي والارهاق الذهني والبدني وكذلك تحسن مستوى التركيز وشعور أقل بالصداع

 

وبدأت تتعزز تلك التحسنات مع تناول المزيد من حبوب الإفطار الغنية بالألياف. حيث أن تناول كمية إضافية بحد أدنى ٥,٤ جرامات من الألياف (٣,٥ جرام منها من نخالة القمح) يومياً جاءت بالمزيد من الفوائد التي يمكن القياس عليها فيما يخص صحة الجهاز الهضمي، والشعور بالارتياح العام والنشاط. كما أن الانتظام في تناول حبوب الإفطار الغنية بالألياف تعتبر طريقة ممتازة لزيادة معدل تناول الألياف ضمن الوجبات اليومية.