الحبوب والحليب – إضافة فريدة إلى الغذاء اليومي

الحبوب والحليب – إضافة فريدة إلى الغذاء اليومي

يمثل مزيج الحبوب والحليب مصدراً رئيسياً للعناصر المغذية في النظام الغذائي للأفراد مما يجعله واحداً من الخيارات الأكثر غنى وكثافة بالمغذيات مقارنة بعدد السعرات الحرارية التي يوفرها1. ويشكل وعاء من حبوب الإفطار مع الحليب (الذي يعزز كمية الكالسيوم) إضافة غذائية أساسية: فالوعاء الواحد من حبوب الإفطار من كِلوقز يوفر ٢٥٪ على الأقل من الجرعة المُوصى بها من فيتامينات "ب" الستة: الثيامين ("ب ١") والريبوفلافين ("ب ٢") والنياسين وفيتامين " ب ٦" وفيتامين "ب ١٢" وحمض الفوليك، وفيتامين "د" (في  حبوب الإفطار للأطفال والأسر) وعلى الأقل ١٥٪ من كمية الحديد الموصى بها مع أقل من ٣٠٠ سعرة حرارية في كل وعاء (مع الحليب).

البروتين: يزوّد مزيج الحبوب والحليب الجسم بالبروتين لمساعدته في إعادة بناء ما خسره نتيجة عملية تفكيك البروتين اليومية.

الكالسيوم: يُعتبر الإفطار وجبة مهمة لتناول الحليب خاصة أن حبوب الإفطار عادة ما يتم تناولها مع الحليب. ويستهلك المراهقون والبالغون الذين يتناولون حبوب الإفطار بانتظام كمية أكبر من الحليب في وجبة الإفطار من غيرهم. وتتفاوت نسب تناول الحليب في دول الخليج العربي: على سبيل المثال، تشير التقارير أنّ ٣٧٪ فقط من الأطفال في سنّ المدرسة في البحرين يتناولون الحليب يومياً2 مقارنة مع ٤٩٪ فقط من النساء العمانيات3. والكالسيوم ضروري للحفاظ على صحة العظام وتناول الحبوب مع الحليب هو وسيلة فعّالة لزيادة كمية الكالسيوم اليومية.

مجموعة فيتامينات "ب": توفر حبوب الإفطار إضافة كبيرة لكمية الفيتامينات اليومية المستهلكة. وفيتامينات "ب" ضرورية لمجموعة متنوعة من وظائف الجسم، بما في ذلك عملية الأيض ونموّ الخلايا والحفاظ على سلامة الجهاز العصبي.

فيتامين "د": يساعد فيتامين "د" الجسم على امتصاص الكالسيوم، لذلك هو يلعب دوراً بالغ الأهمية في نموّ العظام والحفاظ على صحتها. ولهذا الأمر أهمية خاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث يعاني ٧٨٪ من السكان من نقص في فيتامين "د"4، وفي المملكة العربية السعودية5 تظهر الدراسات ارتفاع معدل انتشار نقص فيتامين "د" على الرغم من التعرض بقدر كافٍ لأشعة الشمس6. اقرأ البطاقة الغذائية المرفقة مع حبوب الإفطار للتأكد أنها تحتوي على فيتامين"د".

الحديد: توفر حبوب الإفطار المدعّمة بالحديد إضافة حقيقية ترفع نسبة الحديد في الجسم – ولهذا الأمر أهمية قصوى في منطقة الخليج العربي حيث يعاني ٢٥ إلى ٣٥٪ من السكان من فقر الدم الناتج عن نقص الحديد7. وبما أن تناول الأطعمة الغنية بفيتامين "ج" مع الأطعمة الغنية بالحديد يحسّن من امتصاص الحديد في الجسم، ينصح بتناول برتقالة أو شرب كوب من عصير البرتقال على سبيل المثال مع وجبة حبوب الإفطار والحليب للمساعدة في تعزيز امتصاص الحديد. وعلى العكس، فإن تناول الشاي مع وجبة الإفطار قد يقلّل من امتصاص الحديد8

 

 

المراجع

  1. Papoutsou S et al (2014) The combination of daily breakfast consumption and optimal breakfast choices in childhood is an important public health message. Int J Food Sci Nutr. 65: 273-279
  2. Musaiger AO et al (2011) Dietary and lifestyle habits amongst adolescents in Bahrain Food & Nutrition Research 2011. 55 7122- DOI: 10.3402/fnr.v55i0.7122
  3. Musaiger AO et al (2005) Health and dietary habits among women in Oman. Bahrain Center for Studies and Research, Bahrain.
  4. Dubai Health Authority. Vitamin D. Accessed on line August 2014 at: https://www.dha.gov.ae/ar/healtheducation/articles/pages/vitamind.aspx
  5. Alissa EM et al (2011) Effect of diet and lifestyle factors on bone health in postmenopausal women. Journal of Bone and Mineral Metabolism 29: 725-735
  6. Elsammak MY (2011) High prevalence of vitamin D deficiency in the sunny Eastern region of Saudi Arabia: a hospital-based study. East Mediterranean Health Journal 17: 317-22
  7. Mirmiran P et al (2012) Iron, iodine and Vitamin A deficiency in the Middle East; a systematic review of Deficiency and Food Fortification. Iran J Pub Health 41: 8-19
  8. Zijp IM et al (2000) Effect of tea and other dietary factors on iron absorption. Crit Rev Food Sci Nutr. 40: 371-98.