أهمية تناول وجبة الفطور

بقلم فرح الحلو، أخصائية تغذية مسجلة، حاصلة على درجة الماجستير في العلوم

غالباً ما ينظر إلى وجبة الفطور على أنها الوجبة الأكثر أهمية. وقد أجريت عمليات بحث مكثفة لدراسة أهمية تناول وجبة الفطور، وأثبتت نتائج الأبحاث أنها ترتبط كثيراً بالحمية الغذائية الصحية ولها دور أساسي بتحسين الراحة النفسية والاحساس بالرفاه وترقية الأداء المعرفي والتحكم بالوزن 1,2,3,4. وبالإضافة إلى ذلك، تشير بعض الدراسات إلى أن وجبة الفطور المنتظمة تساعد المستهلكين بخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والنوع الثاني من داء السكري.

نماذج استهلاك وجبة الفطور والعناصر المغذية

على الرغم من كثرة الفوائد الموثقة عن وجبة الفطور، إلا أن الناس لا تزال تتجاهلها. وأظهرت نتائج دراسة أجريت في المملكة العربية السعودية أن أكثر من نصف المراهقين لا يتناولون وجبة الفطور 6. وكذلك الحال في البحرين، حيث أظهرت نتائج الدراسة أن حوالي نصف المراهقين من الشباب وثلثي الفتيات لا يتناولون وجبة الفطور 7. وفي الوقت الحالي، تتوفر معلومات محدودة عن حالات تجاهل وجبة الإفطار بين البالغين. ومن بين الأسباب الأكثر شيوعاً لتجنب تناول وجبة الفطور بين الصغار والكبار انعدام الجوع وضيق الوقت وعدم التخطيط بشكل مسبق وعدم توافر خيارات سهلة لتناول الإفطار6,8.

وتشير العديد من الدراسات التي أجريت في منطقة الخليج إلى قلة تناول المواد الغذائية الحيوية بين الأفراد. وبحسب دراسة أجريت في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن ٩٠% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ٦ إلى ١٠ سنوات و٩٥% من المراهقين لا يلتزمون بتناول الكمية الموصى بها من الكالسيوم، بالإضافة إلى أن ٩٥% من المراهقين لا يحصلون على الكمية الموصى بها من الألياف الغذائية 9. وعلى نحو مماثل، تشير نتائج دراسة أجريت في المملكة العربية السعودية أن غالبية المراهقين يستهلكون أقل من الكميات الموصى بها من عناصر الكالسيوم والحديد والفيتامين ج والألياف. وفي الكويت، أكثر من ٩٠% من البالغين والأطفال لم يتمكنوا من تلبية حاجة الجسم للفيتامين د، وثلثي البالغين والأطفال لم يتمكنوا من تناول الكمية الموصى بها من الكالسيوم وحمض الفوليك والألياف، ونصفهم لم يتمكن من تلبية حاجة الجسم للفيتامين أ و ج 9. وتشير هذه النتائج إلى ضرورة زيادة كمية المواد الغذائية الأساسية. حيث يشكل الإفطار فرصة كبيرة لاكتساب كمية كافية من هذه المواد الغذائية، كونها متوفرة في العديد من سلع ومنتجات الإفطار التي يتم استهلاكها عادةً.

فوائد تناول وجبة الإفطار

توفر وجبة الفطور ما يصل إلى ٢٠% من حاجة الجسم اليومية للطاقة، وتحتوي على مجموعة متنوعة من المغذيات الدقيقة الأساسية، ولاسيما تلك التي تلبي متطلبات الصحة العامة كالكالسيوم والحديد والبوتاسيوم وفيتامين د وحمض الفوليك والألياف الغذائية 11. والأطفال الذين يتناولون وجبة الفطور يحصلون على جرعات كافية من الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم وحمض الفوسفور وفيتامين د والألياف بالمقارنة مع الذي لا يتناولون وجبة الفطور 2,4,12.

وكذلك الحال بين أوساط المراهقين الذين يتناولون وجبة الفطور بشكل منتظم، فهم يحصلون على جرعات كافية من فيتامين ج وحمض الفوليك والنياسين وحمض الفوسفور والبوتاسيوم والمغنيسيوم والألياف 13. وعند تجنب تناول وجبة الفطور، غالباً ما تكون الوجبات الأخرى غير كافية للتعويض عن هذه العناصر الغذائية 12.

وعلاوة على ذلك، تمثل فئة الأطفال والمراهقين والبالغين الذين يتجنبون تناول وجبة الفطور الفئة الأكثر عرضة لمشاكل زيادة الوزن أو السمنة مقارنة مع الذين يتناولون وجبة الفطور بشكل منتظم 3,4,14,15,16. عندما تم مراقبة المراهقين في سن البلوغ، كان الذين يتناولون وجبة الفطور في سن مبكر أكثر اعتياداً على متابعة هذه العادة مع تقدمهم في السن 14. وبالإضافة إلى تحسين نوعية النظام الغذائي والتحكم بالوزن، يعتبر تناول وجبة الفطور مرتبطاً وبشكل كبير بتحسين وظائف العقل الإدراكية والأداء الأكاديمي 1,17.

ما هي وجبة الإفطار الصحية؟

تعتمد مساهمة الإفطار المغذي بشكل إيجابي وكبير على نوعية الطعام الذي يتم استهلاكه 18. تشير التوصيات الحالية أن على الأفراد تناول وجبة إفطار غنية بالعناصر الغذائية 18. وتنص المبادئ التوجيهية المقترحة لبناء وجبة إفطار عالية الجودة، إلى أن وجبة الإفطار توفر ١٥ إلى ٢٥% من إجمالي السعرات الحرارية اليومية 18. وبالتالي، إذا تناول البالغ ٢٠٠٠ سعرة حرارية في اليوم بالمتوسط، تتراوح السعرات الحرارية من وجبة الإفطار من ٣٠٠ إلى ٥٠٠ سعرة حرارية في اليوم. وهو ما أكدته المعايير المقترحة للحصول على وجبة إفطار مثالية بما في ذلك الوجبات الغذائية الأساسية الثلاثة على الأقل، مع التركيز على الحبوب الغنية بالألياف والبروتينات الخالية من الدهون (البقول والبيض واللحوم الخالية من الدهون) أو الألبان الخالية من الدهون أو قليلة الدسم والفواكه والخضروات 19.

تشكل الحبوب مصدراً للألياف الغذائية، ويجب أن يكون التركيز على الحبوب الكاملة والحبوب التي تعتمد على النخالة التي توفر على الأقل ٣ جرام/١٠٠ جرام من الألياف 18. على سبيل المثال، استهلاك حبوب الإفطار المجهزة أثبتت أنها تضيف كمية كبيرة من الجرعات اللازمة يومياً من عناصر الحديد وفيتامين د وحمض الفوليك والفيتامين ب١ و ب٢ و ب٣20. وتعتبر منتجات الألبان من المصادر المهمة للكالسيوم والفيتامين د. وتعد الفواكه والخضار من العناصر الغنية بالفيتامين أ و ج وحمض الفوليك والألياف 18. ويجب أن تكون المواد الغذائية والمشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر والصوديوم محدودة بسبب تأثيرها السلبي على الصحة عند الاستهلاك بشكل زائد.

في الختام، يرتبط تناول وجبة الإفطار بشكل منتظم بالصحة العامة والوزن السليم وتحسين الوظائف الإدراكية ورفع كفاءة الحمية الغذائية وتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة (١٨). وتوفر وجبة الإفطار الجيدة توازناً مثالياً  للطاقة بما يتناسب مع احتياجات الفرد بحسب العمر والجنس ومستوى النشاط (١٨). وبالإضافة إلى ذلك، تحتوي وجبة الإفطار على مجموعة متنوعة من الأطعمة الغنية بالمغذيات وتتوفر بنوعيات تتناسب مع ميول كل شخص وتراعي التقاليد الثقافية.

المراجع

  1. Benton D. The influence of children’s diet on their cognitive and behavior. Eur J Nutr. 2008;47(suppl 3):25-37.
  2. Barr SI, Di Francesco L, Fulgone VL. Breakfast consumption is positively associated with nutrient adequacy in Canadian children and adolescents. British Journal of Nutrition. 2014;112:1373-1383.
  3. Deshmukh-Taskar P, Nicklas TA, O’Neil CE, Liu Y. The relationship of breakfast skipping and type of breakfast consumed with overweight/obesity, abdominal obesity, other cardiometabolic risk factors and the metabolic syndrome in young adults. The National Health and Nutrition Examination Survey (NHANES): 1999-2006. Public Health Nutr. 2013;16(11):2073-2082.
  4. Deshmukh-Taskar PR, Nicklas TA, O’Neil CE, Keast DR, Radcliffe JD, Cho S. The relationship of breakfast skipping and type of breakfast consumption with nutrient intake and weight status in children and adolescents: The National Health and Nutrition Examination Survey 1999-2006.J Am Diet Assoc. 2010;110:869-878.
  5. Mekary RA, Giovannucci E, Willett WC, Van Dam RM, Hu FB. Eating patterns and type 2 diabetes risk in men: breakfast omission, eating frequency, and snacking. Am J Clin Nutr. 2012;95:1182-1189.
  6. Washi SA, Ageib MB. Poor diet quality and food habits are related to impaired nutritional status in 13-18 year old adolescent in Jeddah. Nutrition Research. 2010;30:527-534.
  7. Musaiger AO, Al Roomi K, Bader Z. Social, dietary, lifestyle factors associated with obesity among Bahraini adolescents. Appetite. 2014;73:197-204.
  8. Martin Biggers J, Hongu N, Worobey J, Byrd-Bredbenner C. Breakfast behaviors and cognitions among parents of preschoolers. J Acad Nutr Diet. 2013;113(9):A79.
  9. Ali HI, Ng SW, Zaghloul S, Harrison G, Qazaq H, El Sadig M, Yeatts K. High proportion of 6 to 18 year old children and adolescents in the United Arab Emirates are not meeting dietary recommendations. Nutrition Research. 2013;33:447-456.
  10. Zaghloul S, Al Hooti SN, Al Hammad N, Al Zenki S, Al Omirah H. Evidence for nutrition transition in Kuwait: over consumption of macronutrients and obesity. Public Health Nutr. 2013:596-607.
  11. Scientific Report of the 2015 Dietary Guidelines Advisory, accessed online at http://health.gov/dietaryguidelines/2015-scientific-report/06-chapter-1/d1-4.asp
  12. Rampersaud G, Pereira M, Girard B, Adams J, Metzl J. Breakfast habits, nutritional status, body weight, and academic performance in children and adolescents. J Am Diet Assoc. 2005;105:743-760.
  13. Galvin MA, Kiely M, Flynn A. Impact of ready-to-eat breakfast cereal (RTEEBC) consumption on adequacy of micronutrient intakes and compliance with dietary recommendations in Irish adults. Public Health Nutr. 2003;6(4):351-363.
  14. Merten MJ, Williams AL, Shriver LH. Breakfast consumption in adolescence and young adulthood: parental presence, community context, and obesity. J Am Diet Assoc. 2009;109:1384-1391.
  15. Song WO, Chun OK, Obayashi S, Cho O, Chung CE. Is consumption of breakfast associated with body mass index in US adults? J Am Diet Assoc. 2005;105(9):1373-1382.
  16. Musaiger AO, Al-Ahdal E. Social and dietary factors associated with obesity among women in Saudi Arabia. In: Musaiger AO, editor. Obesity in the Arab World. Bahrain: Arab Center for Nutrition; 2010.
  17. Cooper SB, Bandelow S, Nute ML, Moriis JG, Nevill ME. Breakfast glycemic index and cognitive function in adolescent school children. British Journal of Nutrition. 2012;107:1823-1832.
  18. O’Neil CE, Nicklas TA, Fulgoni VL. Nutrient intake, diet quality, and weight/adiposity parameters in breakfast: patterns compared with no breakfast in adults: National Health and Nutrition Examination Survey 2001-2008. J Acad Nutr Diet. 2014;114:S27-S43.
  19. O’Neil CE, Byrd-Bredbenner C, Hayes D, Jana L, Klinger SE, Stephenson-Martin S. The role of breakfast in health: definition and criteria for a quality breakfast. J Acad Nutr Diet. 2014;114:S8-S26.
  20. Barr SI, DiFrancesco L, Fulgoni VL. Consumption of breakfast and the type of breakfast consumed are positively associated with nutrient intakes and adequacy of Canadian adults. J Nutr. 2013; 143(1):86-92.