فهم الملصقات الغذائية

تحتوي البطاقات الغذائية على ثروة من المعلومات المفيدة للمستهلكين، شريطة أن يدركوا معنى المعلومات وكيف يمكن أن تساعدهم على بناء نظام غذائي صحي ومتزن. إن المعلومات التي تظهر على البطاقات في منطقة الخليج العربي تكون مراقبة بعناية شديدة، وذلك لمساعدة المستهلكين على فهم الخصائص الرئيسية للأطعمة التي يقومون بشرائها.

تم تحديث تشريعات وضع البطاقات الغذائية في عامي ٢٠١٢ و ٢٠١٣ من قبل مجلس دول التعاون الخليجي وفقاً لقانون هيئة التقييس مادة رقم (GSO ٢٢٣٣/٢٠١٢ , GSO ٩/٢٠١٣)، وتم تطبيق هذا القانون عام ٢٠١٣ من قبل التشريعات للتحكم بأي مطالب تتعلق بالتغذية والصحة المحرزة في الأطعمة وفقاً لمادة رقم (GSO ٢٣٣٣/٢٠١٣).

يتوجب على جميع المواد الغذائية المعبئة في منطقة الخليج العربي أن توفر المعلومات ذاتها. ويجب على أي ادعاءات غذائية أو صحية أن تكون متوافقة وتتماشى مع سياسات التغذية الوطنية. ولا يسمح بوضع بطاقات تغذية تتجاوز المطلوب بموجب القانون، ولكن يجب أن تكون معتمدة من قبل برامج توعية المستهلكين لمساعدتهم على فهم المعلومات وما تعنيه لهم.

منذ عام ١٩٣٠، توفر شركة كِلوقز معلومات غذائية على معلباتها في جميع أنحاء العالم تفوق بكثير ما يفرضه القانون. توفر المعلومات المذكورة أدناه لمحة عامة عن هذه المعلومات وما تعنيه وكيف يمكن الاستفادة منها لتحسين النظام الغذائي للأفراد والعائلات الذين يعيشون في منطقة الخليج العربي.

البطاقة الأمامية على العلبة –المراجع المستهلكة

(Reference Intakes)

توفر المراجع المستهلكة(Reference Intakes) مبادئ مفيدة تستند على الكمية التقريبية من المواد الغذائية والطاقة لاتباع نظام صحي وغذائي متوازن يومياً. وليس المقصود بالمراجع المستهلكة أن تقدم الأهداف، حيث أن متطلبات الطاقة والمغذيات تختلف من شخص لآخر، ولكنها توفر مؤشرا مفيدا لمقدار الطاقة المتوسط لاحتياجات الجسم وكيف تتناسب مغذيات معينة مع النظام الغذائي اليومي.

ما لم تقول البطاقة غير ذلك، تستند قيمة المراجع المستهلكة على مرأة متوسطة الحجم والتي تمارس النشاطات البدنية بانتظام، وهذا للحد من مخاطر تعرض الناس الذين تتطلب أجسامهم طاقة أقل عند تناول الطعام، وكذلك لتوفير معلومات واضحة ومتسقة على البطاقات الغذائية. وفي حال كنت ترغب في فقدان بعض الوزن، سيكون حاجتك بالطاقة اليومية أقل بالمقارنة مع من يرغبون بالحفاظ على وزنهم.

أما بالنسبة للمجموعة والفئات العمرية الأخرى كالأطفال، فسيكون لديهم متطلبات غذائية أقل، ومع ذلك توفر المراجع المستهلكة الموضوعة على العلب إرشادات مفيدة حول مساهمة الغذاء بعادات تناول الطعام الصحي.

كجزء من الحمية الغذائية الصحية المتزنة، تكون المراجع المستهلكة اليومية:

الطاقة: ٨٤٠٠ كيلو جول/٢٠٠٠ سعرة حرارية

إجمالي الدهون: ٧٠ جرام

الدهون المشبعة: ٢٠ جرام

إجمالي السكر: ٩٠ جرام

الملح: ٦ جرام

 

دليل سريع إلى المواد المغذية

تقاس الطاقة بالسعرة الحرارية (كيلوكالوري) أو بالجول (كيلو جول). إذا استهلكنا طاقة غذائية أكثر مما نحتاج، نكتسب وزناً زائداً وكلما استخدمنا طاقة غذائية أكثر، نفقد الوزن.


تسمى الدهون المشبعة أيضا ب"الأحماض الدهنية المشبعة" و هي معروف بأنها "الدهون السيئة" بسبب تأثيرها السلبي على الكولسترول في الجسم.
السكريات هي نوع من الكربوهيدرات. الكربوهيدرات هي المصدر الرئيسي للوقود لأجسادنا. النشا هو أيضا نوع من الكربوهيدرات وينبغي أن يشكل جزءاً كبيراً من استهلاك الطاقة. يسمى الملح أيضاً بكلوريد الصوديوم. ويمكن أن يتوفر في الطعام أو يمكننا إضافته حسب الرغبة. لذلك، اطلع على ملصق المراجع المستهلكة لترى مما يتكوّن الطعام. (من أجل تحويل الصوديوم الى ملح، أضرب كميّة الصوديوم بالغرام بـ٢,٥.)
الدهون لديها ضعف عدد السعرات الحرارية الموجودة في الكربوهيدرات أو البروتين. يمكن أن يؤدي الافراط في تناولها إلى زيادة الوزن. نحن بحاجة إلى بعض الدهون في حميتنا الغذائية، ولكننا عموماً نأكل الكثير من الدهون المشبعة. تتمتع الألياف بعدد كبير من الفوائد الصحية، لذلك حاول الإكثار من تناولها. أكثر من ٣ غرامات في كل ١٠٠ غرام طعام تعني بأنّ الطعام هو "مصدر للألياف" وأكثر من هذه الكمية تعني بأنه "غني بالألياف".

 

على الغلاف الأمامي للعديد من الأطعمة والمشروبات، تظهر كمية كل المواد المغذية الموجودة فيه، كما تظهر نسبة المراجع المستهلكة (RI%) لهذه المغذيات، عادة بالنسبة لكل حصة نموذجية.

يُظهر هذا المثل أنّ طبق واحد من كلوقز كورن فليكس بوزن ٣٠ غراماً يحتوي على ١١٣ سعرة حرارية، أي ما يعادل ٦% من نسبة المراجع المستهلكة للطاقة، وعلى ٠.٣ غرام من الدهون، أي ما يعادل ١% من نسبة المراجع المستهلكة للدهون، وعلى ٠.١ غرام من الدهون المشبعة، أي ما يعادل أقل من ١% من نسبة المراجع المستهلكة، وعلى ٢.٤ من السكريات، أي ما يعادل ٣% من نسبة المراجع المستهلكة، وعلى ٠.٣٤ غرام من الملح، أي ما يعادل ٦% من نسبة المراجع المستهلكة للملح.

إن ملصقات المراجع المستهلكة دليل سريع على ما يحتوي عليه الطعام من عناصر تغذية. وهنالك طريقة سهلة لفهمها وهي عبر مقارنة منتجين ضد بعضها البعض، ما يسمح لنا باستهلاك الطعام الذي يحتوي على كمية أقل من الملح أو الدهون المشبعة إلخ.

تستخدم بعض الشركات المصنعة أيضاً رموز معينة على الجزء الأمامي من الغلاف من أجل تسليط الضوء على عناصر تغذية معينة موجودة في المنتج. من أجل القيام بذلك يجب أن يستوفي الطعام معايير محددة للمغذيات. في ما يلي أمثلة عن الرموز التي تستخدمها شركة كِلوقز.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ كل طبق من هذه الحبوب هو مصدر للفيتامين ب (ثيامين (ب١)، رايبوفلافين (ب٢)، نياسين (ب٣)، ب٦، حمض الفوليك، وب ١٢)) والحديد.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ هذه الحبوب هي مصدر للكلسيوم.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ كل طبق من هذه الحبوب هو مصدر للفيتامين د.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ هذه الحبوب هي مصدر للألياف حيث تزود بما لا يقل عن ٣ غرامات من الألياف في كلّ ١٠٠ غرام من الكورن فليكس.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير إلى أنّ هذه الحبوب هي غنية بالألياف حيث تزود بما لا يقل عن ٦ غرامات من الألياف في كلّ ١٠٠ غرام من الكورن فليكس.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ هذه الحبوب هي مصدر للحبوب الكاملة.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ هذه الحبوب هي مصدر للحبوب الكاملة وللألياف وتحتوي على ما لا يقل عن ٣ غرامات من الألياف في كلّ ١٠٠ غرام من الكورن فليكس.

عندما يظهر هذا الرمز على علبة حبوب الإفطار كلوقز كورن فليكس، هذا يشير الى أنّ هذه الحبوب قليلة الدسم وكمية الدسم فيها لا تزيد عن ٣ غرامات في كلّ ١٠٠ غرام من الكورن فليكس.

 

 

البطاقات الغذائية على ظهر أو جانب الغلاف

تظهر البطاقات التي تزود المستهلك بالمعلومات على شكل جدول أو شبكة على ظهر أو جانب الغلاف وهي تعطي معلومات عن المكونات، المواد المسببة للحساسية (مواد قد يكون لها تأثير سلبي على الشخص) وعن محتوى المواد المغذية.

لائحة المكونات

تنص قواعد هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على وجوب إظهار لائحة للمكونات. يتم ترتيب المكونات بحسب وزنها، حيث تكون الأولوية للمكونات الرئيسية في الأطعمة المغلفة.

المواد المسببة للحساسية

لا بدّ من تسليط الضوء على المكونات الموجودة في المنتج التي قد تؤدي إلى حساسية شديدة عند بعض الأفراد.

وتشمل هذه المكونات:

الحبوب التي تحتوي على الغلوتين (كالقمح، الشعير، الشوفان، الجودار، الحنطة ومنتجاتهم)

الحليب ومنتجاته

القشريات منتجاتها

الكبريتيت بمعدل تركيز ١٠ أجزاء في المليون أو أكثر

البيض ومنتجاته

الخردل ومنتجاته

السمك ومنتجاته

الخردل ومنتجاته

الفستق ومنتجاته

بذور السمسم ومنتجاتها

فول الصويا ومنتجاته

المحار ومنتجاته

الجوز ومنتجاته

الترمس ومنتجاته

 

الادعاءات التغذوية

 غالبا ما تُعطى هذه الادعاءات في شكل جدول (كما نراه هنا) أو يمكن أن تقدّم على شكل قائمة. فيجب أن تُعطى جميع الأطعمة المعلبة معلومات أقله عن الطاقة، البروتين، الكربوهيدرات، السكريات، الدهون، الدهون المشبعة والصوديوم (أو الملح). كما يمكن إعطاء معلومات إضافية تتعلق بمواد مغذية أخرى كالفيتامينات والمعادن إن وجدت بكميات كبيرة. وتقدّم كلّ المعلومات لكل ١٠٠ غرام وغالبا ما تقدم أيضاً لكل حصة من الطعام.

الادعاءات التغذوية والصحية

تسنّ قواعد هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الآن أيضاً ادعاءات تغذوية وصحية تتعلق بالطعام من أجل التأكّد من أنّ كلّ ما هو موجود على ملصقات المنتجات الغذائية في الخليج العربي هو واضح، دقيق ومدعوم بأدلة كافية. ويُسمح بأن يُشير الملصق فقط إلى المنتجات التي تقدم فوائد صحية أو غذائية فعليّة من أجل تمكين المستهلكين من اتخاذ خيارات مدروسة وهادفة عندما يتعلق الأمر بالغذاء والمشروبات. وهذا سوف يسمح بزيادة ثقة المستهلك في اتخاذ الخيارات المتعلقة بأسلوب حياة صحي أكثر من خلال السماح لهم بمعرفة ماذا يستهلكون تحديداً. وبالإضافة إلى ذلك، ستساعد هذه التشريعات في ضمان منافسة عادلة بين منتجي الغذاء وسوف تعزز وتحمي الابتكار في مجال الغذاء والصحة.

تشمل الادعاءات التغذوية أو الصحية أي نموذج (اسم المنتج، عبارة أو صورة) يدل على، يقترح أو يلمح الى وجود خصائص غذائية معينة. يمكن أن تكون هذه الخصائص مرتبطة بمحتوى عنصر غذائي في الطعام أو بوظيفة موجودة في الطعام أو في أحد مواده المغذية مثلاً: "ألياف نخالة القمح تساعد في الانتظام"، أو "الكالسيوم يساعد في بناء عظام قوية".

الادعاء بمحتوى عنصر غذائي هو ادعاء غذائي يصف معدل المواد المغذية الموجودة في الطعام مثلاً: "مصدر للكالسيوم"، "نسبة عالية من الألياف ومنخفضة في الدهون". فكل المواد المغذية لديها مجموعة معايير مختلفة يعبّر عنها بالكلمات التالية: 'منخفضة' 'مصدر لـ'، و'عالية'. فعلى سبيل المثال، يجب أن يحتوي الطعام على ما لا يقلّ عن ١٥٪ من القيم التغذوية المرجعية في كل ١٠٠ غرام أو في كل حصة مثالية حتى يكون مصدراً للفيتامين أو للمعادن. ولكي يكون مصدراً للألياف، يجب أن يحتوي الطعام على ما لا يقل عن ٣ غرامات من الألياف في كلّ ١٠٠ غرام من الطعام، ولكي يكون مصدراً عالياً للألياف يجب أن يحتوي على ما لا يقل عن ٦ غرامات من الألياف في كلّ ١٠٠ غرام من الطعام.

الادعاء بمقارنة نسب العناصر الغذائية هو الادعاء الذي يقارن معدل المواد المغذية و/أو قيمة الطاقة بين طعامين أو أكثر. مثلاً: "مخفّض"، "أقل من"، "أقل"، "أكثر"، "أكثر من". ومن أجل القيام بادعاء، يجب أن يقارن الطعام المعني مع طعام مماثل كما يجب أن يتضمن نسبة تفاضلية لا تقل عن ٢٥% من نسبة الطاقة أو من محتوى العنصر الغذائي المعني. مثلاً، يجب أن تكون كمية الدهون الموجودة في البسكويت أقلّ من المنتجات العادية بـ ٢٥% على الأقل. والاستثناء الوحيد يعود الى الفيتامينات والمعادن، إذ يعد فارق ١٠٪ في القيمة التغذوية المرجعية أمراً مقبولاً.

يعني الادعاء الصحي أي إشارة تدل على، تقترح أو تلمح الى وجود علاقة بين الغذاء أو أحد مكونات هذا الغذاء وبين الصحة. وتشمل الادعاءات الصحية ما يلي:

الادعاء بدور "وظيفي" تغذوي هو ادعاء غذائي يصف الدور الفسيولوجي للمواد التغذوية الذي يتعلق بالنمو، بالتطور وبعمل الجسم الطبيعي. مثلاً: " الكالسيوم ضروري من أجل المحافظة على عظام صحية. نسبة الكالسيوم في هذا الغذاء مرتفعة/ هذا الغذاء هو مصدر  للكالسيوم ". 

تشير ادعاءات تقليل مخاطر الإصابة بالمرض إلى الادعاءات المتعلقة باستهلاك الغذاء أو باستهلاك عناصره في حال اعتماد حمية غذائية كاملة، والهدف منها هو تقليل خطر الإصابة بمرض أو بحالة ذات صلة بالصحة. على سبيل المثال، "الكالسيوم يساعد في الحد من فقدان معادن العظام عند النساء بعد سن اليأس. انخفاض كثافة المعادن في العظام هو أحد العوامل الخطرة التي تجعل العظام هشّة وتنكسر بسهولة. الغذاء X هو مصدر للكالسيوم". ومع ذلك، فمن المهم أن نلاحظ أن الأمراض لها عوامل خطر متعددة والتنبه الى واحدة من هذه العوامل قد تكون أو لا تكون نتيجتها إيجابية.

 

وفق الأنظمة الجديدة، يجب على الادعاءات التغذوية والصحية أن تكون متسقة وداعمة لسياسة التغذية الوطنية. كما ينبغي أن تكون الادعاءات الصحية مدعومة بقدر كافية من الأدلّة العلمية من أجل إثباتها وتوفير معلومات صادقة وغير مضللة لمساعدة المستهلكين في اختيار الوجبات الغذائية الصحية كما يجب أن تكون قائمة على توعية معينة للمستهلك.